نظرة عامة على عملية تثبيت الفقرات

عملية تثبيت الفقرات هي تدخل جراحي يتم فيه دمج أو تثبيت فقرتين أو أكثر مع بعضهم البعض ليصبحوا عظمة واحدة بدون أي فراغات. الفقرات هي تلك العظام الصغيرة والمتشابكة والتي تكون العمود الفقري.

في عملية تثبيت الفقرات يتم استخدام عظمة إضافية لمليء ذلك الفراغ الموجود بالفعل بين كل فقرتين منفصلتين. عندما تلتئم هذه العظمة، لا يكون هناك حينها أي فراغ بين هذه المجموعة من العظام.

عملية تثبيت الفقرات

أسباب إجراء عملية تثبيت الفقرات

عملية تثبيت الفقرات يتم القيام بها من أجل علاج أو تخفيف أعراض العديد من مشاكل العمود الفقري. العملية تعمل على إزالة الحركة ما بين الفقرتين اللتان يتم علاجهم. هذا العلاج قد يكون سببا في تقليل المرونة، لكنه يكون مفيدا في علاج الاضطرابات والمشاكل في العمود الفقري والتي تجعل الحركة مؤلمة. هذه الاضطرابات والمشاكل تشمل:

  • أورام العمود الفقري.
  • ضيق قناة العمود الفقري.
  • الانزلاق الغضروفي.
  • مرض تآكل الغضاريف.
  • حدوث كسور في الفقرات والتي تسبب عدم ثبات واستقرار في العمود الفقري.
  • انحناء العمود الفقري.
  • تحدب الجزء العلوي من العمود الفقري بشكل غير طبيعي.
  • الضعف في العمود الفقري نتيجة التهاب مفاصل الفقرات الشديد أو الأورام أو العدوى.
  • حالة انزلاق الفقرات والتي تنزلق فيها الفقرة على الفقرة التي توجد أسفلها مما يسبب ألما شديدا.

عملية تثبيت الفقرات يمكن أن تشمل معها عملية استئصال غضروف. عند اجراء عملية استئصال الغضروف بمفردها، يتم فيها إزالة الغضروف نتيجة تلفه أو اصابته بمرض أو مشكلة ما.

عند إزالة هذا الغضروف، يتم وضع تطعيم من العظام في الفراغ الناتج عن الغضروف المزال بين الفقرتين للحفاظ على الارتفاع الصحيح بين الفقرتين.

يقوم طبيب العظام المعالج باستخدام الفقرتين على جانبي الغضروف المزال لعمل كوبري على قطعة العظام المستخدمة كتطعيم لتعزيز الثبات والاستقرار على المدى الطويل.

عند إجراء عملية تثبيت الفقرات في الفقرات العنقية، يقوم جراح العظام بدلا من إزالة الفقرة بإزالة الغضروف أو نتوءات العظام من الفقرات العنقية، والتي تكون موجودة في الرقبة.

يوجد سبعة فقرات مفصولة بسبعة غضاريف بينية في الفقرات العنقية.

عملية تثبيت الفقرات بالمسامير و البراغي

خطوات عمل جراحة تثبيت الفقرات

يتم إجراء عملية تثبيت الفقرات في الأقسام الخاصة بجراحة العمود الفقري في المستشفيات. يتم إجراء العملية تحت تأثير البنج الكلي، مما يجعل المريض غير واعي تماما وغير شاعر بأية آلام أثناء إجراء العملية.

أثناء العملية سوف يتم وضعك على أجهزة تمكن الطاقم الطبي من مراقبة ومتابعة الوظائف الحيوية للجسم. من هذه الوظائف، ضغط الدم، ضربات القلب، ومعدل التنفس. العملية بالكامل تستغرق وقتا قد يصل لعدة ساعات.

سوف يقوم جراح العظام المعالج بتحضير قطعة العظام التي سوف تستخدم كتطعيم لتثبيت الفقرات.

في حالة استخدام العظام من المريض نفسه، سيكون ذلك عن طريق عمل فتحة جراحية أعلى عظام الحوض وأخذ قطعة صغيرة من هناك.

قطعة تطعيم العظام يمكن أيضا أن تكون عظاما صناعية، أو قطعة عظام من متبرع، أو قطعة عظام من بنك للعظام.

سوف يقوم جراح العظام المعالج بعمل الفتح الجراحي في المكان المناسب طبقا لمكان الفقرات المطلوب تثبيتها.

في حالة إجراء عملية تثبيت الفقرات في الفقرات العنقية، غالبا ما سوف يقوم جراح العظام المعالج بعمل فتحة صغيرة في الثنية الأفقية في مقدمة العنق للكشف عن الفقرات العنقية.

سوف يتم وضع قطعة العظام المطعمة بين الفقرات المصابة لربطهم ببعض. في بعض الأوقات، يتم ادخال مادة التطعيم بين الفقرات عن طريق أقفاص خاصة بعض التقنيات تضع مادة التطعيم على الجزء الخلفي من العمود الفقري.

بمجرد وضع قطعة العظام المطعمة في مكانها، عادة ما يقوم الجراح باستخدام شرائح ومسامير لتثبيت العمود الفقري ومنعه من الحركة.

يسمى ذلك بالتثبيت الداخلي.

هذا التثبيت الإضافي عن طريق الشرائح والمسامير يساعد العمود الفقري على الالتئام بشكل أسرع وبمعدلات نجاح أعلى.

الجلوس بعد عملية تثبيت الفقرات

الجلوس يضع الكثير من الضغط على العمود الفقري ويمكن أن يكون مؤلما بعد العملية.

من الضروري المحافظة على الانحناءات الطبيعية للعمود الفقري أثناء الجلوس لتقليل هذا الضغط على العمود الفقري للحد الأدنى.

قم باختيار الكرسي الذي يوفر الدعم لأسفل الظهر ويسمح للقدمين بأن يكونا مسطحتين على الأرض.

مع جعل الركبتين في نفس مستوى الفخذين.

يجب تجنب الجلوس على كراسي تسبب انخفاض مستوى الفخذين عن مستوى الركبتين.

في حالة الارتفاع الزائد للكرسي قم بوضع القدمين على شيء ما يحافظ على الوضع السليم للجلوس.

قم بأخذ فترات من الراحة بالوقوف واجراء بعد تمرينات الاطالة مرة كل 30-45 دقيقة.

متى يسمح بالجماع بعد عملية تثبيت الفقرات

سعر عملية تثبيت الفقرات

هناك مجموعة من العوامل التي تؤثر على تكلفة عملية تثبيت الفقرات ومنها:

  • مستوى المستشفى.
  • مستوى الجراح.
  • طبيعة العملية ونوع التقنية المستخدمة في التثبيت.

ارشادات بعد عملية تثبيت الفقرات القطنية والعجزية

  • بعد عملية تثبيت الفقرات، سوف يكون المريض بحاجة للبقاء في المستشفى لفترة زمنية من أجل التعافي والملاحظة.
  • عادة ما يستمر ذلك لنحو 3-4 أيام. في البداية، سوف يقوم الطبيب بمراقبة الحالة تحسبا لأي آثار جانبية من البنج أو الجراحة ذات نفسها.
  • سوف يعتمد الطبيب في تحديد يوم الخروج من المستشفى على الحالة الصحية العامة، ممارسات الطبيب ومدى الاستجابة والتأثر بالعملية.
  • أثناء البقاء في المستشفى، سوف يحتاج المريض بعض الأدوية المسكنة للألم.
  • سوف يتلقى المريض أيضا التعليمات الخاصة بالطريقة التي سوف يتحرك بها، حيث ستقل مرونة الشخص بعد عملية تثبيت الفقرات.
  • قد يحتاج المريض لتعلم بعض التقنيات الجديدة للمشي، الجلوس، والوقوف بأمان.
  • كما يمكن أن يكون المريض غير قادر على استئناف تناول الطعام بشكل طبيعي لعدة أيام بعد عملية تثبيت الفقرات.
  • بعد مغادرة المستشفى عادة ما يكون المريض بحاجة لارتداء دعامة للمحافظة على الوضع السليم للعمود الفقري.
  • عادة ما يكون المريض غير قادر على استئناف ممارسة الأنشطة بشكل طبيعي حتى تندمج العظام المطعمة الجديدة مع الجسم. هذا الاندماج قد يستغرق نحو ستة أسابيع وربما قد تزيد الفترة عن ذلك.
  • عادة ما ينصح طبيب العظام المعالج ببرنامج إعادة تأهيل بدني للمساعدة في تقوية الظهر وتعلم طرق جديدة للحركة بشكل آمن.
  • التعافي بشكل كامل بعد عملية تثبيت الفقرات يستغرق فترة زمنية تتراوح ما بين 3-6 شهور.
  • من العوامل التي تؤثر على سرعة التعافي بعد عملية تثبيت الفقرات والعودة لممارسة الأنشطة الطبيعية بشكل عادي عمر المريض، الحالة الصحية العامة، والحالة البدنية.

مضاعفات عملية تثبيت الفقرات

عملية تثبيت الفقرات، مثلها مثل أي عملية جراحية، لها بعض المخاطر والمضاعفات، والتي يمكن أن تشمل:

  • حدوث العدوى.
  • الجلطات الدموية.
  • النزيف وفقدان كميات من الدم.
  • حدوث مشاكل في الجهاز التنفسي وعملية التنفس.
  • حدوث أزمات قلبية أو سكتات دماغية أثناء العملية.
  • التئام الجرح بشكل غير مناسب.
  • حدوث آثار جانبية سلبية من البنج أو بعض الأدوية المستخدمة في العملية.

مضاعفات عملية تثبيت الفقرات

عملية تثبيت الفقرات قد يكون لها بشكل نادر للغاية بعض المضاعفات التالية:

  • حدوث عدوى في الفقرات التي تم علاجها وتثبيتها أو مكان الجرح.
  • حدوث تلف في العصب الشوكي، والذي قد يكون سببا في حدوث ضعف، ألم، ومشاكل في عملية إخراج البول والبراز.
  • إجهاد إضافي على العظام الملاصقة للفقرات التي تم علاجها.
  • ألم مستمر في مكان تطعيم العظام.
  • جلطات دموية في الساقين والتي قد تكون خطيرة ومهددة للحياة في حالة انتقالها للرئتين.

أكثر المضاعفات خطورة هي الجلطات الدموية والعدوى، والتي عادة ما تحدث غالبا في الأسابيع الأولى بعد العملية (في حالة حدوثها).

الأجسام التي يتم استخدامها في التثبيت قد تدعو الحاجة لإزالتها في حالة كونها سببا في ألم أو ضيق بشكل مستمر.

يجب طلب المساعدة الطبية بشكل فوري في حالة المعاناة من أي من الأعراض التالية للجلطات الدموية:

  • التورم المفاجئ للسمانة أو الكاحل أو القدم.
  • الاحمرار أو الحساسية الشديدة للمس أعلى أو أسفل الركبة.
  • حدوث ألم في سمانة القدم.
  • حدوث ألم في الفخذ.
  • قصور في عملية التنفس.

يجب طلب المساعدة الطبية أيضا بشكل فوري في حالة المعاناة من أي من الأعراض التالية لحدوث العدوى:

  • التورم أو الاحمرار في حواف الجرح.
  • تصريف دموي أو صديد أو سوائل أخرى من الجرح.
  • الحمى أو القشعريرة أو ارتفاع درجة الحرارة.
  • اهتزاز أو ارتجاف جسم المريض.

سعر عملية تثبيت الفقرات

التمارين والعلاج الطبيعي بعد عملية تثبيت الفقرات

مقابلة اخصائي العلاج الطبيعي بعد عملية تثبيت الفقرات هو أمر مهم للغاية، في هذه المقابلة سوف يتم تلقى التعليمات الخاصة بطيفية ممارسة التمرينات الرياضية بعد عملية تثبيت الفقرات.

بسبب اختلاف حالة كل مريض عن الآخر، فإن بعض التمرينات قد تكون غير مناسبة لكل الحالات.

التقنية المستخدمة في إجراء العملية والحالة العامة للمريض سوف يكون لهما تأثير على شكل برنامج إعادة التأهيل بعد عملية تثبيت الفقرات.

على الرغم من أن برنامج إعادة التأهيل بعد عملية تثبيت الفقرات سيكون مختلفا لكل حالة، إلا أنه هناك خطوط عريضة لبرامج إعادة التأهيل بعد عملية تثبيت الفقرات.

هذه الخطوط العريضة يمكن أن تشمل الآتي:

  • تمرينات إطالة خفيفة.
  • الأسبوع التاسع تمرينات لزيادة الاستقرار من وضع الثبات بدون تحريك للجذع.
  • السادس: الأسبوع التاسع بعض تمرينات الحركة الخفيفة للجذع باستخدام كرة التدريبات.
  • الأسبوع التاسع: الأسبوع الثاني عشر بعض تمرينات الأيروبيكس ذات الجهد البسيط.

ما هي فتره النقاهة بعد عمليه تثبيت الفقرات؟

فترة النقاهة بعد عملية تثبيت الفقرات حتى يكتمل اندماج قطعة العظام المستخدمة كتطعيم قد تصل الى نحو ستة أسابيع أو أكثر.

بينما التعافي الكامل بعد عملية تثبيت الفقرات قد يستغرق فترة زمنية تتراوح ما بين ثلاثة شهور الى ستة شهور ويكون هناك لبعض العوامل بعض التأثير على هذه الفترة. من هذه العوامل الحالة الصحية والبدنية العامة للمريض بالإضافة لعمر المريض.

هل يستمر الألم بعد عملية تثبيت الفقرات؟

عملية تثبيت الفقرات عادة ما تكون علاج فعال لبعض مشاكل العمود الفقري.

الأعراض ومستوى الراحة بعد العملية سوف يتحسنان بشكل تدريجي مع اكتساب القوة والثقة في الحركة.

على الرغم من إمكانية عدم اختفاء الألم المزمن في الظهر بشكل كامل بعد العملية، إلا أنه سيكون هناك تحسن ملحوظ في الشعور بذلك الألم.

لكن مع ذلك، بسبب كون العملية سببا في تغيير طريقة عمل العمود الفقري بسبب تثبيت جزء محدد منه>

المناطق أعلى وأسفل منطقة التثبيت تكون معرضة للتآكل والتمزق بشكل أكبر. قد يصبح الأمر مؤلما في حالة التآكل وقد يكون هناك معاناة من مشاكل أخرى.

متى يسمح بالجماع بعد عملية تثبيت الفقرات؟

يمكن العودة لممارسة الجماع بعد عملية تثبيت الفقرات عند الإحساس بأنك قادر على ذلك.

قد يكون هناك بعض الأوضاع التي تكون مريحة أكثر من غيرها. لذلك يجب تجنب بعض الأوضاع التي قد يكون فيها حمل مضاعف على العمود الفقري.

كارت العملية

تخدير كلي

نوع التخدير

240:90 دقيقة

مدة إجراء العملية

متوسطة

درجة الخطورة

جراح مخ وأعصاب – جراح عظام

تخصص الجراح

3:4 أيام

مدة البقاء في المستشفى

3:4 شهور وقد تصل الى عام

مدة التعافي بعد العملية

أكثر من 90%

نسبة نجاح العملية

متوسط تكلفة العملية

منظار – جراحة مفتوحة

طبيعة العملية

الأسئلة الشائعة عن عملية تثبيت الفقرات

برجاء الضغط على السؤال لإظهار الاجابة

فترة النقاهة بعد عملية تثبيت الفقرات حتى يكتمل اندماج قطعة العظام المستخدمة كتطعيم قد تصل الى نحو ستة أسابيع أو أكثر.

بينما التعافي الكامل بعد عملية تثبيت الفقرات قد يستغرق فترة زمنية تتراوح ما بين ثلاثة شهور الى ستة شهور ويكون هناك لبعض العوامل بعض التأثير على هذه الفترة. من هذه العوامل الحالة الصحية والبدنية العامة للمريض بالإضافة لعمر المريض.

عملية تثبيت الفقرات عادة ما تكون علاج فعال لبعض مشاكل العمود الفقري.

الأعراض ومستوى الراحة بعد العملية سوف يتحسنان بشكل تدريجي مع اكتساب القوة والثقة في الحركة.

على الرغم من إمكانية عدم اختفاء الألم المزمن في الظهر بشكل كامل بعد العملية، إلا أنه سيكون هناك تحسن ملحوظ في الشعور بذلك الألم.

لكن مع ذلك، بسبب كون العملية سببا في تغيير طريقة عمل العمود الفقري بسبب تثبيت جزء محدد منه>

المناطق أعلى وأسفل منطقة التثبيت تكون معرضة للتآكل والتمزق بشكل أكبر. قد يصبح الأمر مؤلما في حالة التآكل وقد يكون هناك معاناة من مشاكل أخرى.

يمكن العودة لممارسة الجماع بعد عملية تثبيت الفقرات عند الإحساس بأنك قادر على ذلك.

قد يكون هناك بعض الأوضاع التي تكون مريحة أكثر من غيرها. لذلك يجب تجنب بعض الأوضاع التي قد يكون فيها حمل مضاعف على العمود الفقري.

نعم ، قد يستمر الإحساس بالألم في الساق والتنميل بعد عملية تثبيت الفقرات القطنية وقد يرجع هذا إلى ضعف  فقرات العمود الفقري ، أو انزلاق غضروف آخر ، أو تكوين عظم جديد يضغط على الحبل الشوكي وفي هذه الحالة يتم اتباع العلاجات غير الجراحية مثل العلاج الطبيعي وقد يتطلب الأمر في بعض الاحيان الى تكرار العملية الجراحية.

قد يكون هناك بعض الأوضاع التي تكون مريحة أكثر من غيرها. لذلك يجب تجنب بعض الأوضاع التي قد يكون فيها حمل مضاعف على العمود الفقري.

يجب أن تكون الركبتين أعلى من الفخذين أثناء الجلوس ، النهوض ببطء أثناء الجلوس علي الكرسي واستخدم دعامات الذراع للضغط لأعلى مع الضغط بقوة على الساقين ، عدم القيام بأي حركات فجائية أثناء النهوض ، تجنب الجلوس على الكراسي و الاريكة الناعمة التي تجعل الفخذين تحت الركبة، ومن الافضل اخذ فترات راحة متكررة من الجلوس سواء بالوقوف أو التمدد كل 30 إلى 45 دقيقة.

قد يكون هناك بعض الأوضاع التي تكون مريحة أكثر من غيرها. لذلك يجب تجنب بعض الأوضاع التي قد يكون فيها حمل مضاعف على العمود الفقري.

الاستلقاء على الظهر مع وضع وسادة صغيرة تحت الركبتين هو أفضل طريقة للنوم بعد عملية تثبيت الفقرات.

قد يكون هناك بعض الأوضاع التي تكون مريحة أكثر من غيرها. لذلك يجب تجنب بعض الأوضاع التي قد يكون فيها حمل مضاعف على العمود الفقري.

نعم ، يمكن الحمل بعد عملية تثبيت الفقرات ولا تسبب اي مضاعفات او خطر على الأم أو الجنين .

قد يكون هناك بعض الأوضاع التي تكون مريحة أكثر من غيرها. لذلك يجب تجنب بعض الأوضاع التي قد يكون فيها حمل مضاعف على العمود الفقري.

تتراوح بين ساعتين الى 6 ساعات على حسب درجة التدخل المطلوب في العملية.

قد يكون هناك بعض الأوضاع التي تكون مريحة أكثر من غيرها. لذلك يجب تجنب بعض الأوضاع التي قد يكون فيها حمل مضاعف على العمود الفقري.

من 60 الي 90 % حسب درجة صعوبة الجراحة حيث تختلف كلياً من حالة لآخرى.