الولادة القيصرية في الشهر التاسع 

يتم إجراء الولادة القيصرية المخططة عادةً من الأسبوع 39 من الحمل بعد آخر دورة شهرية. وتحدد منظمة الصحة العالمية فترة الحمل الطبيعية بين 37 و 47 أسبوعًا. 

  وتُجرى العملية القيصرية في الحالات الآتية : 

مخاطر الولادة القيصرية في بداية الشهر التاسع

قد يعاني الأطفال المولودين قبل 39 أسبوعًا  من بعض المشاكل الصحية مثل:

أعراض الحمل في الشهر التاسع

في الشهر التاسع من الحمل ، تعاني من بعض أعراض الحمل الطبيعية ولكنها لا تعكس بدء المخاض واقتراب موعد الولادة :

متي تبدأ اعراض الولادة في الشهر التاسع؟

بينما يستغرق نمو طفل كامل مدة تسعة أشهر ، فإن المخاض والولادة يحدث في غضون أيام أو حتى ساعات. 

أعراض ما قبل الولادة

 تبدأ هذه الاعراض في الظهور قبل الولادة وبدء المخاض بحوالي اسبوعين الي 3 اسابيع تقريباً :

اعراض الولادة القيصرية في الشهر التاسع

هناك بعض الأعراض والعلامات تنذر بالولادة سواء الطبيعية أو القيصرية مثل:

يجب الاتصال بالطبيب فورا عند حدوث هذه الاعراض لانها مؤشر علي بدء المخاض واقتراب الولادة .

اعراض الولادة القيصرية في الشهر الثامن

هناك بعض العلامات التي تشير الي احتمالية الولادة في الشهر الثامن وهي:

حاسبة الولادة القيصرية 

هي عبارة عن حاسبة حقيقية تعطي ميعاد تقريبي للولادة القيصرية ويعتمد الطول الفعلي للحمل على عوامل مختلفة بما في ذلك:

الولادة القيصرية المخططة

غالبًا ما تُجرى العمليات القيصرية المخططة بعد أن يكون لدى المرأة بالفعل عملية قيصرية في حمل سابق. وللولادة القيصرية المخططة بعض الفوائد الواضحة :

مضاعفات الولادة القيصرية

غالبًا ما تكون عملية الولادة القيصرية هي خيار الولادة الأكثر أمانًا والأسرع في الولادات الصعبة أو عند حدوث مضاعفات ولكن مثل أي عملية جراحية قد يترتب عليها مضاعفات مثل : 

تأثيرات الولادة القيصرية على الطفل

الاصابات المحتملة التي قد تحدث للطفل أثناء إجراء جراحة العملية القيصرية نتيجة اخطاء طبية وهي:

ماذا يحدث إذا تأخر إجراء عملية قيصرية ؟

الإصابات الأكثر شيوعًا المرتبطة بعملية قيصرية لا تحدث بسبب الشق الجراحي نفسه ولكن إذا تأخر الطبيب في اتخاذ قرار إجراء عملية قيصرية للام ، يمكن أن يعاني الطفل من نقص في الأكسجين ، مما قد يتسبب في تلف الدماغ. ويحدث هذا النقص في الاكسجين عندما يكون الطفل في الحوض لفترة طويلة جدًا ، أو عندما يكون الطفل حجمه كبيرًا جدًا وعندما يكون هناك ضغط كبير على الرأس أو الحبل السري.