إجابة 12 سؤال عن عملية علاج ضيق الشريان الأورطي

عملية علاج ضيق الشريان الأورطي – Aortic coarctation surgery

قبل العملية يجب الصيام عن الطعام والشراب لمدة 12 ساعة لتخفيف آثار التخدير من غثيان وقئ. ويجب إبلاغ الطبيب بكل الادوية التي يتناولها المريض وخاصة المكملات الغذائية والفيتامينات والادوية المسيلة للدم منعاً لحدوث النزيف أثناء وبعد العملية. تتم العملية بطريقتين :

عملية علاج ضيق الشريان الأورطي

  • الطريقة الأولى : تعرف بقسطرة القلب : هي من أكثر الطرق الشائعة لإجراء العملية. حيث يقوم الجراح بعمل شق وفتحة صغيرة بالفخذ ثم إدخال القسطرة. (القسطرة هي أنبوب مجوف مرن رفيع. القسطرة تحتوي على  دعامة وبالون مفرغ من الهواء. والدعامة هي أنبوب شبكي). بعد إدخال القسطرة بوعاء دموي بالفخذ. يقوم الجراح بتوجيه وتحريكه حتى يصل إلى القلب والشريان الأورطي. عندما يصل البالون الي مكان الضيق يتم نفخ البالون حتى تمدد الشريان الأورطي ويساعد على توسيعه وفتحه. ويمكن للدم أن يسري بحرية وسهولة. ثم تترك الدعامة بالشريان لدعم وتقوية جدران الشريان الذي تم توسيعه. ثم سحب القسطرة والبالون. تستغرق العملية مابين 30 دقيقة – 2 ساعة. تتم العملية تحت تأثير مخدر موضعي.
  • الطريقة الثانية : الجراحة المفتوحة : هذه الطريقة شائعة أكثر في المواليد والصغار. وتتم عن طريق عمل شق وفتحة بالجانب الأيسر بالصدر بين الضلوع. يزيح الجراح الأضلاع والرئة بعيدا. ثم يقوم الجراح بفتح البطانة التي تغطي الشريان الأورطي داخل الصدر. يتم تحديد الجزء الضيق من الشريان. بعد تحديد الجزء الضيق يتم عزله بمشبك. يقوم الجراح بقصة ثم خياطة طرفي الشريان معا لوصلها. تستغرق العملية مابين 2 – 3 ساعات. يستغرق قص الجزء الضيق وخياطة ووصل طرفي الشريان حوالي 15 – 20 دقيقة. تتم العملية تحت تأثير مخدر كلي عام. يتم إعطاء المريض كمية صغيرة من الهيبارين (مخفف للدم) لمنع تكون جلطة في اتجاه مجرى الدم بالشريان الأورطي.

موضع ووظيفة الشريان الأورطي

هو أكبر وعاء دموي بالجسم. وهو الشريان الرئيسي الذي يخرج من القلب. وظيفته هو نقل الدم من القلب الى الجسم. وهو الشريان الكبير المتصل بالبطين الايسر للقلب. البطين الأيسر هو واحد من الحجرتين السفليتين للقلب. ويقع الشريان الأورطي عميقا في تجويف الصدر بجوار العمود الفقري. حيث يبدأ من البطين الأيسر للقلب ويمتد لأعلي إلي الصدر ليشكل شكل القوس.

ما بعد عملية علاج ضيق الشريان الأورطي

بعد الانتهاء من عملية علاج ضيق الشريان الأورطي ، يتم نقل المريض إلى غرفة الافاقة لمتابعة الحالة الصحية ومراقبة معدل ضربات القلب والتنفس. بعد استيقاظ المريض وعادة ما يحدث خلال ساعتين أو أكثر بعد العملية. قد يحتاج المريض للاستلقاء عدة ساعات بعد العملية لمنع حدوث النزيف في مكان الجرح بالفخذ. هناك بعض الخطوات والملاحظات بعد العملية مثال :

  • يمكن للمريض شرب قليل من الماء بعد الإفاقة من التخدير وبعد استشارة الطبيب.
  • يمكن للمريض العودة للمنزل في نفس اليوم أو اليوم التالي للجراحة. ولكن بعد إجراء أشعة سينية على الصدر وعمل قياسات ضغط الدم.
  • يصف الطبيب للمريض الاسبرين يوميا لمدة ثلاثة شهور أو أكثر (تبعا لحالة المريض) بعد العملية لتخفيف الدم قليلا ومنع التجلط والشفاء جيدا.
  • يمكن للمريض أن يستأنف الانشطة الغير شاقة العادية حوالي 1 – 3 أيام بعد العملية.
  • يمكن للمريض استئناف الأنشطة الطبيعية بعد العملية بحوالي أسبوع إلى أسبوعين وبعد استشارة الطبيب.
  • الاعتناء جيدا بمنطقة الجرح. يجب أن يكون جافا و نظيفا طوال الوقت.
  • تأجيل أي إصلاحات بالاسنان مثل الحشو أو الزرع أو غيرها لما بعد العملية بـ 6 أشهر لمنع حدوث العدوى. وإذا كانت هناك ضرورة. فيجب إعطاء المضادات الحيوية قبل البدء بأي إجراء للأسنان ب 30 دقيقة.
  • جميع المرضي يحتاجون إلى متابعة مع الطبيب مدى الحياة. ولكن يختلف توقيت المتابعة بمرور الوقت من متابعة شهرية أو سنوية وهكذا.

علاج ضيق الشريان الاورطي

يجب الاتصال فورا بالطبيب في حالة حدوث الآتي :

  • النزيف من منطقة الجرح بعد مغادرة المستشفى.
  • حدوث الحمى (ارتفاع في درجة الحرارة).
  • الشعور بألم في الصدر.

يمكن أن تحدث بعض المضاعفات أثناء وبعد العملية مثل :

  • العدوى والالتهابات.
  • النزيف.
  • الجلطة.
  • مضاعفات و انسداد في الشريان الفخذي.
  • تمزق في الشريان الأورطي (نادر الحدوث).
  • عودة الضيق بالشريان الأورطي والحاجة لتكرار العملية.
  • تراكم السائل الليمفاوي : هو سائل أبيض يتكون في الفراغ حول الرئتين (نادر الحدوث). ولكن يسبب إقامة طويلة للمريض أحيانا في حدود 3 – 4 أسابيع بالمستشفى.

أسباب ضيق الشريان الأورطي

السبب الرئيسي لضيق الشريان الأورطي غير معروف على نحو التأكيد. ولكن هناك أسباب محتملة للإصابة به مثل :

  • عيوب خلقية : من المحتمل أن ينتج عن تشوهات أثناء التكون برحم الأم قبل الولادة وخاصة الأسابيع الثمانية الأولى من نمو الجنين.
  • وراثي : شائع للأشخاص التي تعاني من اضطرابات وراثية معينة مثل متلازمة تيرنر.
  • التهاب الشرايين.
  • تصلب الشرايين الحاد.

اعراض ضيق الشريان الأورطي

كلما زادت شدة ضيق الشريان الأورطي كلما زادت الأعراض والعلامات التي يعاني منها المريض. مثل :

  • شحوب الجلد.
  • التعرق الشديد.
  • قلة التغذية.
  • ألم في الصدر.
  • ضيق أو صعوبة في التنفس.
  • دوخة (دوار).
  • ضغط دم مرتفع.
  • إغماء.
  • نزيف في الأنف.
  • الصداع (نتيجة ارتفاع في ضغط الدم).
  • برودة في القدمين واليدين.
  • ألالام في الأجزاء السفلية من الجسم (نتيجة انخفاض ضغط الدم والأجزاء السفلية).

ضيق الشريان الأورطي

علاج ضيق الشريان الأورطي في القلب

لا يمكن علاج ضيق الشريان الأورطي في القلب بالادوية. ولكن يمكن أن يصف الطبيب بعض الادوية التي تعالج بعض الأعراض التي يشعر بها المريض مثل مسكنات الالم لمعالجة الصداع أو آلام بالصدر أو الألم بالجزء السفلي من الجسم. ويمكن أن يصف الطبيب أدوية لتنظيم ضغط الدم. ولكن علاج ضيق الشريان لا يتم إلا بطريقتين : العملية بالقسطرة (قسطرة القلب) أو العملية الجراحية المفتوحة. وإذا لم يتم علاج ضيق الشريان الأورطي فيمكن للمريض أن يتوفى في عمر الثلاثينات أو الأربعينات بسبب السكتة الدماغية (نتيجة لارتفاع ضغط الدم) أو قصور القلب أو تمزق الشريان الأورطي أو حالات أخري.

ضيق الشريان الأورطي عند المواليد

في الحالات البسيطة والمتوسطة قد لا تظهر أي أعراض على الطفل. وعامة هي من الأمراض الغير شائعة. حيث لا تتعدي نسبة الاصابة 3 – 8 % من أمراض العيوب الخلقية بالقلب. و المواليد الذكور أكثر عرضة للإصابة من الإناث. ومن الأعراض والعلامات التي تظهر على المواليد. ظهور إجهاد الطفل أثناء الرضاعة مع صعوبة في التنفس وملاحظة البطء في النمو والوزن. وعند إصابة الطفل وإجراء عملية سواء جراحية مفتوحة أو قسطرة قلب. فإن الشريان الأورطي قد يضيق مرة أخري مع التقدم بالعمر يحتاج إلي إجراء أخر لاحقا.

المصادر

American Heart Association

Cleveland Clinic

NCBI

كارت العملية

تخدير موضعي أو تخدير كلي

نوع التخدير

30 دقيقة – 3 ساعات

مدة إجراء العملية

خطيرة نسبياً

درجة الخطورة

جراح قلب وأوعية دموية

تخصص الجراح

1 – 2 يوم

مدة البقاء في المستشفى

من أسبوع إلى أسبوعين

مدة التعافي بعد العملية

أكثر من 98%

نسبة نجاح العملية

متوسط تكلفة العملية

قسطرة – جراحة مفتوحة

طبيعة العملية

 

الأسئلة الشائعة عن عملية علاج ضيق الشريان الأورطي

Most frequent questions and answers

هو أكبر شريان بالجسم وتكمن أهمية بتوصيل الدم الى جميع انحاء الجسم.

نعم يمكن أن يحدث سواء بشكل تدريجي أو مفاجئ.

150:175 سم في الثانية كحد أقصى.

الشريان الأورطي هو الشريان الاساسي بالشرايين التاجية ولكنه جزء.

من 30 دقيقة – 3 ساعات على حسب نوع العملية.

لا يمكن العلاج بشكل نهائي من خلال الأدوية ولكن هناك بعض العلاجات التي تساعد على تخفيف الأعراض ، العلاج النهائي يكون من خلال عملية علاج ضيق الشريان الأورطي.

عن طريق إدخالها بالقسطرة وعند وصولها لمكان الضيق يتم نفخها وتتمدد وتعمل على توسيع مكان الضيق.

نعم. بدون العلاج يؤدي إلى مشاكل صحية خطيرة أو الوفاة.

الصمام الأورطي يوجد في مخرج البطين الأيسر ويفصله عن الشريان الأورطي.

أكثر من 98 % وعلى حسب الحالة التي وجد عليها المرض.

يسعدنا مشاركة المقال