اجابة أشهر 10 اسئلة عن عملية علاج انسداد الشريان السباتي في الرقبة

دكتور جراحة مخ وأعصاب ابراهيم عبد المحسن

عملية علاج انسداد الشريان السباتي في الرقبة – Carotid endarterectomy

هذه العملية هي تدخل جراحي يتم اللجوء له لإزالة تجمع الرواسب التي تتكون داخل الشريان السباتي في الرقبة.

يتم ذلك لاستعادة المعدل الطبيعي لتدفق الدم الى المخ للوقاية من الإصابة بالسكتة الدماغية في حالة المعاناة بالفعل من أعراض قلة تدفق الدم. هذه العملية يمكن القيام بها كإجراء وقائي في حالة ظهور انسداد كبير في الشريان (عن طريق أحد الفحوصات التشخيصية مثل الموجات الفوق صوتية على الشريان السباتي) والذي قد يكون عامل محفز لحدوث سكتة دماغية.

هذه العملية لا تعتبر شفاء نهائي من الحالة.

عملية علاج انسداد الشريان السباتي في الرقبة

حيث أنه قد يحدث انسداد مرة أخرى في الشريان, في حالة عدم علاج الحالة المرضية الرئيسية مثل ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم, مما يسبب تجمعات جديدة للرواسب داخل الشريان.

 يتم إجراء العملية في المستشفى, عادة تحت تأثير بنج كلي. لكن قد يقرر الجراح إجراء العملية تحت تأثير بنج موضعي لتخدير منطقة العملية فقط, ليتمكن من مراقبة رد فعل المخ تجاه قلة تدفق الدم أثناء القيام بالعملية.

يتم أيضا مراقبة الوظائف الحيوية بدقة أثناء العملية.

استلقاء المريض على ظهره على طاولة العمليات, مع لف الرقبة الى أحد الجنبين.

ثم سوف يقوم الجراح بعمل فتح جراحي في الرقبة للكشف عن الجزء المسدود من الشريان السباتي. سوف يقوم الجراح بعمل قطع في المنطقة المصابة وإزالة الرواسب من خلال هذا القطع.

قد يتم تثبيت أنبوبة مرنة لتمرير الدم خلالها أثناء عملية إزالة الرواسب لضمان استمرار تدفق الدم للمخ. بعد الانتهاء من إزالة الرواسب, يقوم الجراح بخياطة الشريان والفتح الجراحي في الرقبة.

العملية تكون أمنة بشكل كبير في حالة إجراؤها بواسطة جراح ذو مهارة وخبرة كبيرة.

لكن مع ذلك, قد تحدث مضاعفات خطيرة مثل الجلطات الدموية , السكتة الدماغية, أو الموت أحيانا.

تناول الأدوية المضادة للتجلط والتي تزيد من سيولة الدم قبل وبعد العملية يمكن أن يقلل من فرص حدوث هذه المخاطر ويكون بالطبع تحت إشراف كامل من الطبيب المعالج.

ما بعد عملية الشريان السباتي في الرقبة

  • قد يحدث احتقان في الحلق لعدة أيام قليلة.
  • يمكن توقع أن تكون منطقة الفتح الجراحي مؤلمة لنحو أسبوع بعد العملية.
  • عادة ما يحدث تورم وكدمات في المنطقة المحيطة بمنطقة العملية.
  • المنطقة التي توجد أمام منطقة الفتح الجراحي قد يحدث بها تنميل, غالبا ما يتحسن هذا الأمر بعد نحو 6-12 شهر.
  • غالبا ما يتم فك الخياطة الجراحية بعد نحو 7-10 أيام بعد العملية, أو قد تذوب الخياطة من تلقاء نفسها في حالة استخدام خيوط ذاتية الذوبان.
  • قد يكون هناك شعور بالتعب بقدر أكبر من المعتاد لعدة أسابيع بعد العملية.
  • غالبا ما يكون الشخص قادرا على العودة للعمل وممارسة حياته بشكل طبيعي بعد 1-2 أسبوع.

اسباب انسداد الشريان السباتي

انسداد الشريان السباتي يحدث بسبب تجمع للرواسب في داخل الشريان المسئول عن توصيل الدم للمخ. الرواسب هي عبارة عن كتل من الكوليسترول, الكالسيوم, الأنسجة الليفية وبعض البقايا الخلوية التي تتجمع في أماكن الإصابات الدقيقة في داخل الشريان.

الشريان السباتي المسدود يحدث له ضيق  وتصلب.

من العوامل التي تزيد من فرص حدوث هذا الأمر:

  • ارتفاع ضغط الدم.
  • التدخين.
  • مرض السكر.
  • ارتفاع مستويات الدهون في الدم.
  • التاريخ المرضي في العائلة.
  • التقدم في العمر.
  • السمنة.
  • نوبات التوقف المفاجئ للتنفس أثناء النوم.
  • قلة ممارسة الرياضة.

نسبة نجاح عملية الشريان السباتي

أعراض انسداد الشريان السباتي في الرقبة

في المراحل المبكرة للمرض, قد لا يكون هناك أية أعراض. الحالة قد لا يتم ملاحظتها حتى تصبح خطيرة بالقدر الكافي لحرمان المخ من الدم بالقدر المناسب, مما قد يسبب السكتة الدماغية.

أعراض السكتات الدماغية تشمل:

  • الضعف أو التنميل المفاجئ في الوجه أو الأطراف, وغالبا ما يكون في جانب واحد فقط من الجسم.
  • حدوث صعوبة في القدرة على الكلام والفهم بشكل مفاجئ.
  • حدوث صعوبة في الرؤية في عين واحدة أو كلا العينين بشكل مفاجئ.
  • الدوار بشكل مفاجئ أو فقدان الاتزان.
  • الصداع الشديد وبشكل مفاجئ, بدون أي أسباب معروفة.

علاج انسداد شرايين الرقبة

الهدف من العلاج هو الوقاية من حدوث السكتة الدماغية. العلاج تحديدا يعتمد على مدى شدة الانسداد في الشريان السباتي.

في حالة كون الانسداد بسيط أو متوسط قد ينصح الطبيب ببعض التغييرات الصحية في نمط الحياة لوقف تطور حالة التصلب في الشريان, أو تناول بعض الأدوية التي تعمل على ضبط ضغط الدم وخفض مستويات الكوليسترول في الدم.

في حالة شدة الانسداد قد يلجأ الطبيب المعالج الى الخيار الجراحي لعلاج الحالة.

اسئلة شائعة عن عملية علاج انسداد الشريان السباتي في الرقبة

الشريان السباتي هو المسئول عن إمداد المخ بالدم.

نعم. حيث أن تركه بدون علاج قد يؤدي للسكتة الدماغية والموت أحيانا.

نعم. حيث أن تركه بدون علاج قد يؤدي للسكتة الدماغية والموت أحيانا.

تتراوح نسبة نجاح العملية حول 65%

المضاعفات المحتملة للعملية تشمل السكتة الدماغية, الأزمات القلبية, مشاكل عصبية مرتبطة بوظائف محددة خاصة بالعين والأنف واللسان او الأذنين, التشنجات, تكرار الانسداد, النزيف, العدوى, ارتفاع ضغط الدم, وغيرها.

في الحالات البسيطة والمتوسطة يمكن علاج الحالة ببعض التغييرات الصحية في نمط الحياة أو بعض العلاجات الدوائية.

ضيق الشريان السباتي قد يكون سبب في حدوث سكتة دماغية.

نعم. يمكن تركيب دعامة تعمل على توسيع الشريان.

ضيق الشريان السباتي قد يكون له تأثير على المخ بسبب قلة تدفق الدم للمخ مما قد يكون له تأثير على وظائف مختلفة للجسم ومنها الأذن.

يبدأ التشخيص بالاستماع لصوت مرور الدم عبر الشريان. بعد ذلك قد يطلب الطبيب موجات فوق صوتية أو أشعة مقطعية عادية أو بالصبغة أو أشعة رنين مغناطيسي عادية أو بالصبغة على الشريان لتأكيد التشخيص.

المصادر

Wikipedia

Johns Hopkins Medicine

NHS

يسعدنا مشاركة المقال