أهم 21 سؤال عن عملية حصوة الحالب

دكتور مسالك بولية وذكورة 1
عناوين الموضوع اظهار

عملية حصوة الحالب – Ureteral stone surgery

عملية حصوة الحالب هي تدخل جراحي يستهدف العثور على حصوات الحالب, يتم في هذا العملية إدخال ومرور تلسكوب صغير من خلال الحالب والمثانة وصولا الى النقطة التي توجد بها الحصوة.

العملية عادة ما يتم القيام بها تحت تأثير البنج الكلي, وعادة ما تستغرق العملية فترة زمنية تتراوح ما بين ساعة واحدة الى ثلاث ساعات.

عملية حصوة الحالب

في حالة كون الحصوة صغيرة الحجم, قد يتم إزاحتها بواسطة جهاز شبيه بالسلة ويتم إزالتها بشكل كامل من الحالب. أما في حالة كون الحصوة كبيرة الحجم, أو أن يكون الحالب ضيق, سوف يكون هناك حاجة لتفتيت الحصوة أولا, هذا التفتيت عادة ما يحدث باستخدام أشعة الليزر. بمجرد تكسير الحصوة الى قطع دقيقة, يتم إزالة هذه القطع نهائيا من الحالب.

العملية قد ينتج عنها حدوث تورم في الحالب. لذلك قد يكون ضروريا بشكل مؤقت وضع أنبوبة صغيرة, تسمى دعامة الحالب, داخل الحالب بشكل مؤقت للتأكد من أن الكلية تقوم بتصريف البول بشكل سليم.

العملية عادة ما يمكن القيام بها كجراحة يوم واحد, لكن مع ذلك, بعض المرضى قد يضطرون للبقاء في المستشفى لليلة واحدة في حالة صعوبة العملية.

العملية يمكنها علاج الحصوات التي توجد في أي مكان داخل الحالب. كما أن العملية تكون مفيدة في علاج الحصوات التى تعذر رؤيتها عن طريق أشعة إكس.

العملية تتميز بقدرتها على علاج الحصوات عند بعض الأشخاص الذي قد يكون لديهم بعض الموانع من استخدام أي طريقة أخرى للتخلص من الحصوات.

بعد عملية حصوة الحالب

معظم الأشخاص غالبا ما يمكنهم العودة للمنزل في نفس يوم العملية. لكن البعض القليل من المرضى قد يضطرون للبقاء في المستشفى, في حالة حدوث هذا الأمر, لن تزيد فترة البقاء في المستشفى عن 24-48 ساعة.عادة ما سيصير الأمر كما يلي:

  • قد يكون هناك إحساس بالحرقان أثناء عملية إخراج البول, عادة ما يستغرق هذا الأمر ساعات قليلة ويجب أن يزول في خلال يوم واحد على الأكثر, شرب الماء بكميات كبيرة يساعد في التغلب على هذا الشعور.
  • قد يكون هناك آثار لبعض الدماء في البول, قد يستمر هذا الأمر لفترة زمنية تتراوح ما بين 2-3 يوم بعد العملية.
  • الطبيب المعالج قد يقوم بوصف مضادات حيوية لفترة 1-2 يوم. هذا الأمر يكون للوقاية من الإصابة بالعدوى.

مراحل نزول الحصوة من الحالب

نزول الحصوة من الحالب يتم عبر مجموعة من الخطوات كالتالي:

إدخال المنظار الى داخل الحالب حتى الوصول لمكان الحصوة.

في حالة أن يكون حجم الحصوة صغيرا يتم سحبها بآلة تشبه السلة حتى إخراجها من الحالب.

في حالة كبر حجم الحصوة أو ضيق قطر الحالب, يتم تفتيت الحصوة أولا, والذي غالبا ما يحدث بواسطة الليزر.

بعد التفتيت الى قطع صغيرة يتم إخراج القطع الصغيرة من الحالب.

كم تستغرق عملية حصى الحالب بالمنظار

عملية حصوة الحالب بالمنظار

يقوم جراح المسالك البولية بإدخال أنبوبة رقيقة عن طريق المنظار الى داخل الحالب. بمجرد رؤية الجراح للحصوة, يمكن إزالة الحصوة مباشرة أو تفتيتها باستخدام الليزر الى قطع صغيرة لكي تتمكن من المرور من تلقاء نفسها. هذه العملية يمكن أن تسبقها عملية تركيب دعامة للحالب للعمل على توسعة الحالب بأكبر قدر ممكن قبل العملية خلال عدة أسابيع قبل العملية.

عملية حصوة الحالب بالليزر

العملية لا تتطلب أي فتحات جراحية في جسم المريض. بمجرد الوقوع تحت تأثير المخدر, يتم إدخال منظار الى داخل الحالب والمثانة. بمجرد رؤية الحصوة, يتم استخدام ألياف من أشعة الليزر في تكسر وتفتيت الحصوات. ثم يتم إزالة بعض بقايا الحصوة باستخدام ما يشبه السلة, أما الفتات الصغير يمر من تلقاء نفسه مع عملية إخراج البول. يمكن أيضا استخدام ألياف من أشعة الليزر ذات طاقة أعلى يمكنها تفتيت الحصوة الى بودرة يمكنها المرور من تلقاء نفسها بعد ذلك مع عملية إخراج البول.

تفتيت حصوة الحالب بالموجات التصادمية

في هذه العملية يتم توجيه سلسلة من الموجات التصادمية والتي يتم توليدها عن طريق جهاز يسمى مفتت الحصوات. هذه الموجات التصادمية يتم تركيزها عن طريق أشعة إكس على حصوات الحالب وتمر هذه الموجات عبر الجلد وأنسجة الجسم, وصولا الى حصوات الحالب حيث يتم تكسيرها الى قطع صغيرة. بعد العملية ولنحو عدة أسابيع تمر هذه القطع الصغيرة من تلقاء نفسها مع عملية إخراج البول.

أعراض حصوة الحالب

العرض الأكثر شيوعا لحصوات الحالب هو الألم. يمكن الشعور بألم في منطقة أسفل البطن أو الخصر. الألم قد متوسطا أو خفيفا, أو قد يكون شديدا. الألم قد يحدث و يختفي وربما ينتشر الى مناطق أخرى.

الأعراض الأخرى المحتملة قد تشمل:

  • ألم أو إحساس بالحرقان أثناء عملية إخراج البول.
  • وجود دم في البول.
  • تكرار الرغبة في التبول بمعدلات أكثر من الطبيعي.
  • الغثيان والتقيؤ.
  • الحمى (ارتفاع درجة حرارة الجسم).

حصوة الحالب

اسباب تكون حصوات الحالب

حصوات الحالب تتكون من بلورات في البول والتي تتصلب مع بعضها البعض. عادة ما تتكون هذه الحصوات في الكلية قبل نزولها الى الحالب.

لا تتكون كل حصوات الحالب من نفس نوع البلورات. هذه الحصوات يمكن أن تتكون من أنواع مختلفة من البلورات مثل:

  • الكالسيوم: الحصوات التي تتكون من بلورات أوكسالات الكالسيوم هي الأكثر شيوعا. التعرض للجفاف وتناول أطعمة غنية بأوكسالات الكالسيوم يزيد من فرص تكون هذه الحصوات.
  • حمض البوليك: هذا النوع من الحصوات ينمو عندما يكون البول حمضيا جدا. تكون أكثر انتشارا عند الرجال الذين يعانون من مرض النقرس.
  • ستروفيت: هذه الحصوات غالبا ما تكون مرتبطة بالعدوى المزمنة في الكلية وغالبا ما توجد عند السيدات اللاتي يعانين من تكرار العدوى في مجرى البول.
  • حصوات السيستين: هذه الحصوات هي الأقل انتشارا, حصوات السيستين تحدث عند الأشخاص المصابين بالاضطراب الجيني المسمى بيلة سيستينية. و هي تحدث عندما يتسرب السيستين وهو أحد أنواع الأحماض الأمينية من الكلية الى البول.

هناك مجموعة مختلفة من العوامل التي تزيد من فرص تكون حصوات الحالب ومنها:

  • وجود تاريخ لحصوات الحالب داخل العائلة.
  • التعرض للجفاف وقلة شرب الماء.
  • تناول أطعمة غنية بالصوديوم والبروتينات الحيوانية وأوكسالات الصوديوم وأيضا الأطعمة الغنية بفيتامين سي.
  • بعض الأدوية مثل الأدوية المضادة للاحتقان, الأدوية المدرة للبول او كورتيزون والأدوية المضادة للتشنجات.
  • بعض الحالات المرضية مثل: انسداد مجرى البول, التهاب الأمعاء, النقرس, فرط نشاط الغدة الدرقية, السمنة.

علاج حصوات الحالب

العديد من الأبحاث والدراسات أثبتت أن بعض حصوات الحالب قد تزول من تلقاء نفسها مع مرور الوقت بمجرد شرب كميات كبيرة من الماء وعدم التعرض للجفاف.

لكن في حالة التصاق الحصوات داخل الحالب هناك العديد من الطرق للعلاج والتي قد يكون منها: تركيب دعامة الحالب لتوسعة الحالب لكي تتمكن الحصوات من المرور. أيضا هناك مجموعة من التدخلات التي تعمل على تفتيت وإزالة الحصوات من الحالب. وأيضا هناك بعض الأدوية التي يمكن تعاطيها من أجل التخلص من هذه الحصوات.

كارت العملية

تخدير كلي

نوع التخدير

180:60 دقيقة

مدة إجراء العملية

بسيطة 

درجة الخطورة

جراح مسالك بولية

تخصص الجراح

جراحة يوم واحد وبحد أقصى ليلة واحدة في المستشفى

مدة البقاء في المستشفى

نحو 5-7 يوم

مدة التعافي بعد العملية

تتراوح ما بين 50-90%

نسبة نجاح العملية

متوسط تكلفة العملية

منظار 

طبيعة العملية

الأٍئلة الشائعة عن عملية حصوة الحالب

بعض التمرينات الرياضية قد تسهل من عملية إنزال الحصوات. لسوء الحظ, بعض الحصوات قد تظل عالقة في الحالب وترفض الخروج من القناة البولية ويجب استخراجها. الخبر الجيد هنا, أن بعض التمرينات التحفظية يمكنها فعليا المساعدة في تحريك الحصوات للخارج بشكل طبيعي.

نعم هناك بعض الأدوية التي يمكن استخدامها للمساعدة في إنزال الحصوات. هذه الأدوية تسمى حاصرات ألف. لكن قد يكون لها بعض الآثار الجانبية مثل انخفاض ضغط الدم

مرور وخروج حصوة الحالب للخارج قد يصحبه مجموعة من الأعراض والتي تشمل ألم في أسفل البطن أو وجود دم في البول أو تغير في لون البول وبعض الحصوات قد تخرج بدون أية أعراض.

شرب كميات كبيرة من السوائل وبشكل خاص الماء يساعد على التخلص من حصوات الحالب.

يستغرق الأمر وقتا يتراوح ما بين 30-40 يوم لنزول حصوة الحالب بشكل طبيعي ، وبالطبع هذه المدة لا تسري مع جميع الحالات ، ولا يجب الانتظار الا بعد استشارة الطبيب.

تستغرق العملية وقتا يتراوح ما بين 1-3 ساعة.

تختلف تكلفة العملية بناء على مجموعة مختلفة من العوامل مثل نوع العملية ومدة البقاء في المستشفى والمستوى الفندقي للمستشفى والمقابل المادي الذي يتقاضاه الجراح المعالج والأدوية التي يتعاطاها المريض أثناء العملية.

حصوة الحالب يمكن أن يكون لها تأثير على تركيز الحيوانات المنوية وقدرتها على الحركة كما يمكنها إحداث بعض التشوهات في تركيب الحيوانات المنوية مما يكون له قطعا تأثيرا سلبيا على فرص حدوث الحمل.

نعم حصوة الحالب تسبب ألم في اسفل منطقة البطن أو في جانب الجسم.

نعم حصوة الحالب يمكن أن تكون سببا في وجود دم في البول.

حصوة الحالب لا تكون مؤثرة على العلاقة الزوجية في حد ذاتها لكنها قد تكون مؤثرة بعض الشيء على القدرة على الإنجاب نتيجة بعض الآثار السلبية لها على الحيوانات المنوية.

في حالة أن يكون حجم الحصوة كبير, يمكنها أن تسبب منع تدفق البول من الكلية إلى المثانة. هذا الانسداد يمكن أن يكون سببا في ألم شديد للغاية.

هناك أحجام مختلفة المعتاد منها ما هو حتى قطر 10 مم أو أزيد قليلا. لكن يوجد احجام قد تزيد عن ذلك بكثير.

يمكن الكشف عن حصوات الحالب باستخدام بعض التقنيات التشخيصية مثل الأشعة المقطعية أو الموجات الفوق صوتية.

لا. لا توجد أي علاقة بين وجود حصوات في الحالب و الاصابة بالاسهال.

الحصوات الكبيرة في حالة تركها بدون علاج قد تؤدي الى ولادة مبكرة أو التأثير على الولادة الطبيعية, مما قد يكون خطرا على حياة الجنين.

نعم, الغثيان قد يكون أحد أعراض حصوات الحالب.

نعم, في بعض الحالات حصوات الحالب قد تكون سببا في ارتفاع ضغط الدم.

في حالة الإصابة بضيق في الأوعية الدموية بشكل عام عند مريض الحصوات, فإن هذا الأمر قد يؤدي الى ضعف تدفق الدم إلى العضو الذكري مما يسبب حدوث مشاكل في الانتصاب.

نعم, حصوات الحالب إحساس بالحرقان أثناء عملية إخراج البول.

تزيد فرصة الإصابة بحصوات الحالب في حالة وجود تاريخ لهذا المرض داخل العائلة.

المصادر

UF Health

Health Line

Beaumont