علاج قطع وتر الكتف بدون جراحة

دكتور جراحة عظام عمرو ناجي

علاج قطع وتر الكتف بدون جراحة

إن مفصل الكتف يساعد الإنسان في القيام بالكثير من الأنشطة الحركية بصفة يومية، وأي تضرر يلحق بالأوتار والعضلات المحيطة بهذا المفصل يخلف مشكلة كبيرة في حياة الإنسان وصحته وكذلك وضعه النفسي، لذلك فأي تمزق أو قطع في وتر الكتف يتطلب سرعة الكشف الطبي وتقييم الوضع وبناء على ذلك يكون العلاج إما جراحي أو غير ذلك، ومن أبرز طرق العلاج غير الجراحية التي تساهم في علاج تمزق وتر الكتف الطفيف أو المتوسط ما يأتي:

  • تمارين العلاج الطبيعي وهي نوع من التمارين الشهيرة المخصصة من أجل إمداد عضلات الكتف بما يلزم من قوة ونشاط ومرونة.
  • العلاج الدوائي الذي يتضمن في كثير من الأحياء أنواع من الأدوية المضادة للألتهاب والمعالجة لأي تورم يظهر على موضع الإصابة في الكتف حيث أنها أدوية تحد من التورم وكذلك تخفف من الألم.
  • إن عنصر الراحة والاسترخاء أحد العناصر الهامة للغاية في مرحلة الشفاء إذ أن المجهود والحركة الكثيرة لا يسمح بشفاء والتئام تمزقات الكتف وإنما قد يزيد منها.
  • الاستعانة بمكعبات الثلج في صنع كمادات ثلجية يتم وضعها على المناطق المتورمة من الكتف وذلك من أجل التخفيف من التورمات والتقليل من ظهورها.
  • بعض الأطباء إذا وجدوا أن المريض لا يستجيب لأي من طرق العلاج السابقة فإنهم قبل التفكير في العلاج الجراحي يلجأون إلى الحقن حيث مادة الستيرويد التي قد تساعد كثيراً في شفاء الكتف ورجوع الأمور إلى وضعها الطبيعي.

ما هي اعراض قطع وتر الكتف ؟

متى يجب أن يقلق المريض ومتى يجب عليه اللجوء إلى الجهة الطبية المتخصصة في حال لاحظ متاعب في الكتف، بالطبع الكتف قد يصاب بألم لعدة أسباب منها الإصابة بالبرد أو الشد العضلي أو وجود كدمة وغير ذلك، ولكن متى يكون الألم وما هي هيئته في حال كان السبب تمزق أو قطع في وتر الكتف.

هذه أبرز أعراض تمزق وتر الكتف التي إذا تم ملاحظتها مع عدم وجود تحسن يجب سرعة إجراء زيارة طبية عند طبيب عظام ذو خبرة في هذا المجال:

  • أبرز أعراض قطع وتر الكتف الألم الذي يرافق أي حركة حتى لو طفيفة بالكتف يقوم بها الشخص.
  • انخفاض ملحوظ في حركة الكتف حيث يجد المريض صعوبة واضحة في تحريكه في ظل وجود الألم والتيبس الحادث.
  • قد يحدث تشنجات في العضلات الخاصة بالكتف وضعف في كامل الكتف وكذلك الذراع وكف اليد.
  • مع اشتداد الأعراض بعد التعرض لأحد الصدمات يجب الإسراع في عرض الأمر على طبيب متخصص لكي يشخص الحالة ويعطى العلاج المناسب الذي لا يسمح بحدوث أي مضاعفات غير مستحبة.

طرق علاج قطع وتر الكتف

إن قطع وتر الكتف من الإصابات الغير مستحبة اطلاقًا لأنها تعوق حركة الفرد بشكل ملحوظ فلا يكون قادر على أداء أي من الأنشطة الهامة، وهذا القطع في وتر الكتف قد يكون بشكل جزئي غير كامل وقد يكون قطع كلي في الوتر.

  • بالنسبة إلى القطع الكلي في وتر الكتف فإنه لا محالة لا يمكن علاجه إلا باللجوء إلى الجراحة السريعة.
  • أما بالنسبة إلى القطع الجزئي في الوتر فيمكن معالجته بطرق أخرى غير الجراحة، إذ يبدأ الطبيب في تطبيق طرق مختلفة من العلاج مثل الخضوع إلى برنامج محدد من العلاج الطبيعي والمداومة عليه فترة من الزمن أو استخدام بعض العلاجات الموضعية مثل الكريمات وكذلك أدوية الالتهاب مثل الأقراص العلاجية إلى جانب بعض من المسكنات المناسبة للحالة، وطرق العلاج هذه لن تكون مجدية في غياب الحصول على قسط كافي من الراحة. 

أهم التفاصيل عن عملية قطع وتر الكتف بالمنظار 

إن التقدم الطبي كبير وملحوظ في مجال العظام فبعدما كانت هناك إصابات في العظام لا حل متكامل لها، أصبح الآن هناك الكثير من العمليات الجراحية المعالجة لكثير من تلك الإصابات مثل إصابة وتر الكتف التي يمكن علاجها بالجراحة العامة أو الجراحة المعتمدة على المنظار الطبي، إذ يعد الأخير من أفضل طرق العلاج وأكثرها أمان وسرعة في الشفاء عن الجراحة المفتوحة.

ويمكن التحدث عن تفاصيل عملية قطع وتر الكتف بالمنظار على النحو التالي:

  • تتم تحت تأثير التخدير العام.
  • تستغرق من ساعة الي ساعتين اعتماداً علي مدي التدخل الجراحي المطلوب.
  • يتم عمل شقوق صغيرة في الكتف في المنطقة التي يوجد بها القطع ويتم ادخال المنظار و أدوات طبية دقيقة.
  • بعد إدخال المنظار بشكل حذر إلى داخل الكتف وصولًا إلى منطقة الإصابة وعبر الكاميرا المميزة للمنظار يتم تحديد ما يلزم بدقة شديدة ومن ثم البدء في علاج القطع والتمزق في الاوتار بالادوات الجراحية الدقيقة.
  • يتم إخراج المنظار ومن ثم تقفيل الجروح الدقيقة والتأكد من أن تلك الجروح معقمة ولا يشوبها أي نزيف غير مبرر. 

نسبة نجاح عملية وتر الكتف

  • عمليات وتر الكتف أحد أفضل العمليات التي تحقق نجاح ملحوظ في مصر، إذ فاقت نسبة نجاح تلك العملية 90%.
  • كلما كانت الجراحة باكرة كلما كان النجاح مضمون، حيث أن التأخر قد يؤدي إلى إصابة الأوتار بالضمور والتلف ويصبح الوضع أكثر صعوبة وتعقيد.
  •  هناك العديد من العوامل التي تؤثر على نسبة نجاح عملية وتر الكتف أهمها مقدار الإصابة التي تعرض لها الشخص وكذلك سن المريض وهل هو من فئة الشباب أم كبار السن، ويعد الجراح الماهر أحد أهم الأسباب المؤدية إلى زيادة نسبة نجاح تلك العملية.

العلاج الطبيعي بعد عملية قطع وتر الكتف

برنامج العلاج الطبيعي الذي يعقب عملية قطع وتر الكتف مهم للغاية من أجل التعافي والقدرة على تحريك الكتف بشكل سليم، وهناك كثير من التمارين التي يتضمنها هذا البرنامج وكل تمرين يهدف إلى تقوية أوتار وعضلات الكتف وإكسابه مرونة الحركة اللازمة.

ومن أبرز التمارين الموصى بها الخاصة بجلسات ما بعد جراحة وتر الكتف ما يلي:

  • تمارين التثبيت وهي معروفة بقدرتها الرائعة في الحفاظ على ثبات مفصل الكتف ومساعدته على القيام بوظيفته بشكل سليم مما يجعل الكتف في وقت قياسي يعود إلى طبيعته.
  • تمارين تهدف إلى إضفاء بعض الاسترخاء على العضلات المتواجدة في منطقة الكتف مما يجعل المرونة هي السمة المميزة لأول حركات الكتف فيصبح تحريكه يمينًا ويسارًا وأسفل وأعلى أيسر وأسهل.
  • جميع التمارين الخاصة بالكتف سواء السابق ذكرها أو غيرها يوصي الالتزام بها بعد العملية وحتى شهر ونصف بعدها أو أكثر من أجل صحة الكتف وسلامته، كما أن هناك تمارين تصبح عادة دائمة في حياة الشخص وتستمر معه.